Pharmacogon

هل الفيناسترايد يسبب زيادة مستقبلات الاندروجين ؟

Table of Contents

في رحلة الدفاع عن الصلع الوراثي ستجد العديد من الإدعائات الكاذبة أو الكلام المخادع أو استخدام الدراسات في غير محلها لمحاولة اقناع عامة الشعب بعبارات قد تبدو أنها علمية ومدعمة بالبحث العلمي وتجد الأشخاص متعصبين لهذه الأراء ويقومون بنشرها مع اقتناع 100% أن الكلام هذا صحيح لا محالة .

واحدة من هذه الادعاءات هي محاولة تشويه دواء الفيناسترايد (البروبيشيا) بأي طريقة ممكنه.

تريد مكافحة صلعك الوراثي ؟ وقررت حتي البحث في جوجل عن فيناسترايد ستجد شخص (اصلع) اه فيناسترايد يسبب العقم ,مسمعتش عن post finasteride syndrome ؟ هتأذي نفسك يبني وهتتحول جنسي وفجأه هتتحول الي شاذ ؟ أنت متعرفش ان فيناسترايد بيعمل Reflex Hyperandrogenicity ؟ انت متعرفش ان فيناسترايد هيدمر أعصابك وهيخليك أغبي ؟ متعرفش أن فيناسترايد هيسبب تساقط الشعر أكثر ؟ متعرفش أن فيناسترايد هيدمر الNeurosteriods بتاعتك ؟ متعرفش أن فيناسترايد هيخليك ملحد وديوث وهيوديك نار جهنم

ومع كل دا الدواء لسه FDA Approved وبيظهر نتائج ممتازه للأشخاص الي بيستخدموه والأعراض الجانبية يمكن تفاديها بتغيرات في الجرعة

طب كل الي انت قولتو يعم عمر فوق دا ايه مش صح هو انا هضحي بكل الحجات الكويسه دي فوق علشان شوية شعر لا يعم!!

طب لو قولتلك أن كل الكلام الي فوق دا ملوش أي دليل من الصحة ؟ هتقتنع ؟ وتبطل تشتري أدوية مبالغ في سعرها ومبتعملش حاجة وملهاش دراسات تدعمها أو ادلة ورا هيا ناجحة ولا لا ؟ اه ليه لا خلاص اتفقنا

في المقالة دي هتكلم عن موضوع Reflex Hyperandrogenicty الناتج من الفيناسترايد يعني ايه ؟ ودا يترجم ازاي ؟ فتعالي يلا نبتدي

تنويه عام في البداية

كبداية لو أنت متعصب لرأيك الشخصي أو مش مستعد تقري أرجوك متكملش قراية وروح عيش حياتك واشتم في فيناسترايد زي ما تحب.

أنا لا أقوم بكسب المال وراء ترويج الفيناسترايد أو لدي أي مصالح شخصية مع أحد شركات الأدوية أو لم تقم شركة بإرسال منتجها الرائع الذي ساخبر الجميع مدي روعته رغم أني لم أجربه من قبل ولا اعرف طريقة عمله ولكن لاني دكتور (احا) أريد أخذ أموال من ال سبونسر والافليت سأقوم بترويج هذا المنتج الفاشل وإبعاد الناس عن العلاجات التي تنفع أنا لست هذا الشخص أنا مجرد شخص يريد الحفاظ علي شعره لأكثر فترة ممكنة وأريد مساعدة الأشخاص في اتخاذ افضل القرارات فيما يتعلق بالحفاظ علي صحتهم وشعرهم ,لو الفيناسترايد مضر بأي شكل كان هقولك أنو مضر زي ما الناس بتقول فأنا هكون اول شخص يقولك ابعد عنو.

يلا نبتدي اسف طولت في الكلام

مشكلة النظريات المتناقضة في مجال علاج الصلع الوراثي

الأشخاص النشطين في مجال الصلع الوراثي او طرق محاربته بيقدمو نظريات في الحقيقة بأدلة ضعيفة وفي بعض الأحيان بدون أدلة علي الاطلاق بس الطريقة الي بيقدمو بيها الأدلة دي أنهم بيقدموها بثقة كبيرة جدا تحت مسميات (دكتور/جراح/مجرب/شخص يعاني من أعراض جانبية ..الخ) بس علي الرغم أن معندوش دليل علي الكلام الي بيقولو بس هو بيقدمو بثقة كبيرة أو نوع من التلاعب في المشاعر (تفنن في الخداع ) أن الناس بتصدقو وفي الحقيقة دا مش بس في مجال علاج الصلع الوراثي دا في حجات كثيرة تانيه علشان كدا ناس كتيره لسه بتصدق في الاختراعات الحصرية والعلاج الثوري وايضا العلاج بالأعشاب والطرق الطبيعية (Homeopathy) دا معناه أن الناس ممكن تقتنع بشكل سهل جدا رغم عدم وجود أدله وانهم مش محتاجين نظريات كثير علشان تقنعهم أن يصدقو كلامك

مجال علاج الصلع الوراثي هو مجال 90% منه حرفيا بدون مبالغة في اللفظ منتجات(خره) مثله مثل مجال الفتنس والمكملات الغذائية

ما هو ال Reflex Hyperandrogenicity ؟

الأول قبل ما نتكلم ايه هو الReflex Hyperandrogenicity تعالي نشوف الناس الي بتروج للنظرية دي بتقول ايه !

الادعاء أو الناس الي بتدعو للنظرية دي بتقول أن هناك زيادة في عدد مستقبل الاندروجين المعروف ب (upregulation) عند استخدام موانع ال DHT مثل الفيناسترايد والدوتاسترايد أو مضادات الاندروجن الأخري مثل كلاسكاترون المعروف ب (بريزولا) وايضا RU-58841

وأن للاسف عند محاولة منع ال DHT الجسم هيستجيب للأمر دا بأنه يزيد من عدد مستقبلات الأندروجين لديه كأحدي وسائل الحفاظ علي التوازن (Homeostasis) أن الجسد هيحاول يعوض النقص في DHT أو الاندروجينز عن طريق أنو يزود المستقبل لديه.

علشان كدا بعض الناس تبع النظرية دي بتلاحظ حدوث أعراض عكس المتوقع من كبح الأندروجينز وهي أن بعض الاشخاص بتلاحظ زيادة حب الشباب وزيادة الشهوة الجنسية وأيضا للاسف زيادة تساقط الشعر بدل من حل المشكلة!

ودا بعض الأشخاص أيضا بتحاول تقول أن دا ممكن يحدث بعد التوقف عن استخدام الفيناسترايد وهيظلو في حالة من زيادة مستقبلات الاندروجين للأبد (تبعا لبعض أدعائات بعض الأشخاص )

طب تعالي كدا ثانية مش لو ركزت في الأدعائات دي مش هتلاحظ أن دا عكس أدعاء الأشخاص الداعمين ل Post Finasteride syndrome (PFS)  ؟

الأشخاص الي بيأمنو بوجود هذه النظرية بيقولو أن فيناسترايد بيسبب حالة من Hypogonadal ؟ وأنهم بيشتكو أن بعض التوقف عن أخذ الفيناسترايد بيعانو من قلة الرغبة وضعف الانتصاب (أعراض نقص اندروجين )

مش مثير للاهتمام ازاي الفيناسترايد بيزعم انه يستطيع عمل Post finasteride syndrome و برضو في نفس الوقت متهم ب Reflex hyperandrogenicity ؟

مثير للاهتمام صح ؟ لأن النظريتين في الحقيقة نظريات ضعيفة تعتمد في الاساس علي تخويف الأشخاص من الفيناسترايد بأدلة ضعيفة وفي بعض الاحيان بدون أدلة علي الاطلاق!!!.

Post finastride syndrome او متلازمة التوقف عن الفيناسترايد مش هيكون موضعها في المقالة دي وهيكون ليها مقالات مختلفة في الأيام القادمة النهاردة هيكون كل كلامنا عن Reflex hyperandrogenicity فقط في محاولة معرفة ايه الصح وايه الغلط وايه النصب , ولو هي صحيحة النظرية دي المفروض تعمل ايه

تعالي نبص علي النظرية وراها أول حاجة في عالم الأدوية وطريقة استجابة الخلايا للأدوية

استجابة الجسم للأدوية

 

في البداية upregulation و Downregulation ليست شئ جديد أو استجابة مختصة بالأدوية التي تخص نظام الغدد الصماء فحسب

مثال معروف لظاهرة ال Upregulation هي الأدوية المعروفة بأسم ال Beta blockers (أو التصنيف من الأدوية لأكون أكثر دقة )

هذه الأدوية تستخدم في علاج ارتفاع ضغط الدم وأيضا مشاكل القلب

تعمل أدوية ال Beta-blockers عن طريق منع مستقبلات ال beta adrenergic في بعض الخلايا وفي الأخص في القلب مما يؤدي الي منع تاثير الادرنالين والجهاز العصبي الودي (sympathetic nervous system) وهذا الجهاز يتحكم في العديد من الأشياء مثل ضربات القلب(Heart rate) وتوسيع الأوعية الدموية (Vasodilation)

الأشخاص الذين يستخدمون ادوية البيتا بلوكر يميلون إلي وجود انخفاض في ضربات القلب , الجسد يتفاعل لذلك عن طريق زيادة إنتاج مستقبلات البيتا وإلي درجة مايخفف تاثير انخفاض ضربات القلب من الدواء.

ولكن عند التوقف عن استخدام الدواء بصورة مفاجأة فالزيادة في عدد مستقبلات البيتا سيؤدي إلي ارتفاع معدل ضربات القلب أكثر من الطبيعي وقد يستغرق عودة أعداد مستقبلات البيتا إلي العدد الطبيعي فترة أسابيع مما يضع المريض في وضع سئ ويجعله أكثر عرضة لمشاكل ضربات القلب أو حتي ذبحة قلبية myocardial infraction

لذلك سيقول الأطباء للمرضي الذين يستخدمون beta-blockers عدم التوقف عن استخدام البيتا بلوكر بشكل مفاجئ ولكن الأفضل هو تقليل الجرعة بصورة تدريجية

وأيضا زيادة عدد مستقبلات البيتا يزيد عند الأشخاص الذين يستخدمون جرعات كبيرة من الدواء لفترات أطول مقارنة بالأشخاص الذين يستخدمون الدواء بجرعات صغيرة لفترات قصيرة

مثال أخر لهذه الظاهرة في علم الأدوية ستلاحظها عند الأشخاص الذين يدمنون المواد المخدرة مثل الاوكسيكودون والمورفين والهيروين الخ ..

عند استخدام هؤلاء الأشخاص لهذه الأدوية لفترات طويلة يصبح تأثيرها أضغف وأضعف ويجب عليهم أخذ جرعات أعلي وزيادة الجرعة للحصول علي نفس التاثير من الدواء

وعند التوقف عن أستخدام هذه الأدوية أو محاولة التوقف يلاحظون أعراض الأنسحاب المعروفة ب withdrawal syndrome التي قد تسبب مشاكل خطيرة جدا تصل الي الموت (يعتمد علي الدواء وعلي الجرعات المستخدمة طبعا)

وكمثال أخير أيضا الأشخاص الذين يتوقفون عن تناول الكحوليات يصابون بما يسمي (الهذيان الارتعاشي) Delirium tremens , وقد يصابون بأعراض الهلوسة والارتباك .

ما نستنتجه من كل هذا أن الأدوية قد يكون لها تأثير معاكس للتاثير المرغوب او المستخدمه من اجله تبعا ل Upregulation أو Downregulation لمستقبلات مختلفة في الخلية .

لذلك فظاهرة ال upregulation هو أمر واقعي ومعروف ولكن السؤال هنا هل يحدث أيضا عند استخدام الفيناسترايد وهل إذا كانت الأجابة بنعم هل التأثير الناتج مهم اكلينيكيا ؟ او ذا أهمية عند اخذ القرار بأخذ الفيناسترايد ؟

ماذا تقول الأبحاث والدراسات حول هذا الموضوع إذا ؟

اذا قررت أخذ جولة في المواقع الأجنبية أو المنتديات أو الجروبات أو الأماكن الذين يتحدثون فيها عن هذه الظاهرة فلت تجدهم سيستخدمون أي دراسة كانت لدعم ادعائتهم

وذلك ببساطة لأن الدراسات التي تنظر إلي هذا الموضوع تظهر أن الموضوع أكثر تعقيدا مما يريدونك أن تعتقد .

الدراسات الموجودة حول هذا الموضوع تبين أن الموضوع أكثر تعقيدا و تنظر الي تاثير منع انزيم ال 5ar في المستقبلات الاندروجينية الموجودة في البروستاتا وأيضا الجهاز العصبي المركزي وأيضا الدراسات حول هذا الموضوع تبين تناقض في النتائج وعدم وجود ناتج مماثل للاخر .

هل أنا اقول ان عدم وجود أدلة علي حدوث ذلك تعني أنهم خاطئين ؟ بالطبع لا ولكن عند النظر إلي هذه الدراسات بنفسك ستجد في الحقيقة النتائج عكس ما يزعم وأن الدراسات الحديثه تقترح أن عكس ما يقترح هو ما قد يحصل .

لتفسير ذلك لنأخذ نظرة علي بعض الدراسات حول هذا الموضوع

الدراسة الأولي :تنظيم مستقبلات الأندروجين العصبية, تأثيرات الأندروجين ومضادات الأندروجين .(مصدر)

هذه الدراسة تنظر حول تأثير الاندروجينز ومضادات الأندروجينز علي تنظيم مستقبلات الاندروجين في الجهاز العصبي المركزي (CNS) للفئران .

الاندروجينز المستخدمة في هذه الدراسة هما التستوستيرون وال DHT ومضادات الأندروجين المستخدمة في هذه الدراسة هما فلوراديل (مضاد اندروجينز مباشر ) وايضا فيناسترايد (مختلف عن فلوردايل كونه يمنع ال DHT عبر طريق انزيم ال 5ar وفلوردايل مضاد أندروجينز صريح ) .

ولتنفيذ هذه التجربة استخدمو انثي الفئران وذكور الفئران (مخصي) لتقليل التستوستيرون في جميع الفئران

وبعد ذلك نظرو إلي تأثير اعطاء التستوستيرون وال DHT مع او بدون فيناسترايد أو فلوراديل وتحديدا نظرو إلي مستويات مستقبل الاندروجين في العقل عند كل تدخل .

ما وجدوه أن في الفئران عند إعطاء التستوستيرون أو DHT فإن مستقبلات الأندروجين في الحقيقة تزداد وعند إعطاء مضادات الاندروجينز فانها تمنع تأثير مستقبل الأندروجين وعدد مستقبلات الأندروجين لا تزداد عند إعطاء مضادات الاندروجينز

هذا في الحقيقة عكس ما تتوقعه عند حدوث ظاهرة ال Reflex hyperandrogenicity إذا كان حدث حقيقي

لذلك في هذه الدراسة علي الأقل يبدو أن عملية ال upregulation لمستقبلات الاندروجين لا تحدث بشكل حاد (علي مدي قصير )

ولكن هذه الدراسة لا تري تأثير استخدام مضادات الاندروجينز لفترة طويلة

لذلك لنحاول البحث عن مزيد من الدراسات حول هذا الموضوع لمحاولة فهم الموضوع بصورة أفضل

الدراسة الثانية : تأثير الفيناسترايد حول الأشخاص الذين يعانون من تضخم البروستاتا (مصدر) دراسة 2011

ملحوظة : الجرعة المستخدمة في تضخم البروستاتا هي 5 مجم يوميا من الفيناسترايد عكس الجرعة المستخدمة في الصلع الوراثي وهي 1 مجم أو 0.5 مجم في بعض الأحيان أو أقل

في هذه الدراسة لديك 47 حالة تعاني من تضخم البروستاتا او BPH وجميع المرضي قامو بعملية جراحية معروفة ب استئصال الإحليل أو (transurethral resection) في البروستاتا وهذه العملية تبعا للويكيبيديا هي (مصدر)

استئصال البروستات عبر الإحليل هي عملية تدخل ضمن اختصاص جراحة المسالك البولية. انها عملية جراحية تستخدم في علاج تضخم البروستات الحميد. تتم العملية عبر الإحليل، أي مجرى البول الذي يمتد من رأس القضيب إلى المثانة، ويتم كوي البروستات بالكاوي الكهربائي

الباحثين في هذه الدراسة قامو بفحص عينة من نسيج البروستاتا واستطاعو تحديد كمية مستقبلات الاندروجين باستخدام تقنية معروفة ب (immunostaining) وهي ببساطة أنهم يمتلكون  جسم مضاد (Antibody) وهذا الجسم المضاد يتمتع بخاصية التلون (fluorescent) وهذا الجسم المضاد هو لمستقبل الاندروجين ويقوم بالالتصاق به ويمكنهم بعد ذلك النظر اليه عن طريق الميكروسكوب لتحديد كمية مستقبلات الأندروجين الموجودة في هذا النسيج مثير للاهتمام أن الباحثين بنفسهم صرحو أن هذه الطريقة ليست أدق طريقة وأن النتائج من هذه الدراسة هيا مجرد نتائج تقريبية

باستخدام هذه الطريقة قارنو مستويات مستقبلات الاندروجين مع المدة التي تعرض لها كل مريض لاستخدام الفيناسترايد ووجدو أن هنا المزيد من مستقبلات الأندروجين في الأشخاص الذين تم علاجهم لفترة أطول بالفيناسترايد

هذا يشير إلي أن في البروستاتا علي الأقل هناك عملية Upregulation لمستقبل الأندروجين ولأننا نعرف أن البروستاتا تتأثر بنفس النوع من انزيم 5ar الذي يؤثر علي فروة الشعر بالتحديد النوع الثاني أو type II لذلك فمن المنطقي أن نعتقد أن نفس النتائج ستحصل عند أستخدام الفيناسترايد في علاج الصلع الوراثي.

ولكن تذكر أن الجرعة لعلاج الصلع الوراثي أقل بكثير جدا من الجرعة المستخدمة في علاج تضخم البروستاتا وأن في حالة تضخم البروستاتا يستخدمون جرعة 5 مجم بدلا من 1 أو اقل مجم من فيناسترايد في علاج الصلع الوراثي .

والعديد من الأشخاص يعتبرون هذه الدراسة أنها المفتاح لكون ظاهرة Reflex Hyperandrogenicity ظاهرة حقيقية كون هذا التأثير ظهر في البروستاتا المشابة لفروة الرأس وأنها تتأثر ب DHT بطريقة مشابهة ولكن بطريقة مختلفة

ولكن هذه ليست النهاية فهناك دراسة حديثه حول هذا الموضوع بدقة أكبر من هذه الدراسة ظهرت في 2014

الدراسة الثالثة :علاج فيناسترايد يغير من تعبير الأنسجة الخاصة بمستقبلات الأندروجين في أنسجة البروستاتا (مصدر) دراسة 2014

في هذه الدراسة مثل الدراسة الأخيره استخدمو أنسجة من البروستاتا من أشخاص قامو بعمل نفس الاستئصال (العملية الجراحية) في إطار علاج تضخم البروستاتا .

ولكن عكس الدراسة الثانية الأشخاص في هذه الدراسة تم اختيارهم بصورة عشوائية وحتي الأشخاص الذين قامو بعمل التجربة كانو معمين (لا يعرفون اذا كان الأشخاص استخدمو الفيناسترايد أم لا )

هذه وسيلة أفضل دراسيا من الدراسة في عام 2011 وأيضا استخدمو وسائل أكثر دقة في معرفة النتائج ومستويات مستقبل الأندروجين في الأنسجة , وايضا استخدمو نوعين من الأنسجة بدلا من استخدام أنسجة البروستاتا كمجمل في هذه الدراسة استخدمو أنسجة طلائية (Epithelial) التي تبطن البروستاتا وأيضا الأنسجة العضلية (Stromal tissue) داخل البروستاتا

لذلك كملخص هذه الدراسة دراسة أفضل وأقوي من الدراسة السابقة في جميع النواحي

هذه الدراسة تضمنت 49 شخص (رجل طبعا) ومن هؤلاء الأشخاص 23 شخص قامو بأخذ الفيناسترايد (بمتوسط فترة 7 أشهر) قبل العملية الجراحية ضد 26 شخص لم يقومو بأخذ الفيناسترايد قبل العملية الجراحية

جميعهم تم أخذ العينة أثناء العملية الجراحية وتم فحص العينات لمعرفة مستويات مستقبلات الأندروجين و تاثير الفيناسترايد علي النسيجين المختلفين  لم يكن مشابه علي الاطلاق للأخر

 

في الشكل الأول تجد أنه بدلا من زيادة عدد مستقبلات الأندروجين عند أستخدام الفيناسترايد ستلاحظ تناقص مستقبلات الاندروجين وليس زيادتها!! وأيضا في النسيج العضلي ولكن (النسبة في التغير ضئيلة وغير مهمة )

ولكن الملاحظة المهمة أن هؤلاء الأشخاص الذين استخدمو فيناسترايد علي المدي الطويل لم يكن هناك نسبة حدوث Upregulation في البروستاتا تبعا لاستخدام للفناسترايد .

لذلك هذه الدراسة بطريقة أفضل وأدق تشير إلي عكس نتائج الدراسة الثانية وأن الفيناسترايد لم يسبب Upregulation

خلاصة الدراسات السابقة

عند النظر إلي الدراسات السابقة كمجمل نستطيع استنتاج أن النتائج ممتزجة وليست موحدة من هذه الدراسات لذلك كيف يمكننا استنتاج أدلة عملية تفيدنا حول استخدام الفيناسترايد ؟

هناك بعض الأدلة المهمة التي يتمننا استنتاجها من كل هذا :

1-عملية ال Upregulation من استخدام موانع انزيم 5ar قد يحدث ولكن الأدلة حول هذا الموضوع ضعيفة جدا وأيضا لا يوجد دليل حتي عند حدوث هذه الظاهرة أن حدوثها سيكون مؤثر علي النتائج من الفيناسترايد كما يزعم الأشخاص المروجون لنظرية reflex hyperandrogenicity بالعكس تبعا لأفضل دراسة تمت حتي الان حول هذا الموضوع فإنه لم يكن هناك اي upregulation وفي الحقيقة قد يحصل بعض ال downregulation لمستقبل الأندروجين

2-حتي عند حدوث upregulation أو downregulation أي زيادة أو نقص مستقبلات الأندروجين فلا يوجد دليل أن هذه الأعراض ستدوم بعد التوقف عن العلاج (حتي مدمنين الهيروين بعد عملية الانسحاب سيعودون إلي الوضع الطبيعي ) ونفس الموضوع يحصل لمدمنين الكحوليات عند التوقف

3-من الأفضل لأرضاء جميع الأطراف اذا قررت لأحد الأسباب التوقف عن استخدام الفيناسترايد أن تقوم بتقليل الجرعة تدريجيا علي مدار أسابيع ولا تقوم بالتوقف بشكل فجائي عن تناول الدواء

4-أغلب الأعراض الجانبية من الفيناسترايد تزول تلقائيا من نفسها عند الاستمرار علي تناول العلاج أو تقليل الجرعة لتتناسب مع احتياجك تبعا ل (الأعراض الجانبية- مدي تحملك للدواء ..الخ)

ولكن بعض الأشخاص يقولون أنهم أصابو بأعراض اندروجينية ما ردك علي ذلك ؟

طبعا هذا الرد سيكون ردي الخاص لذلك (قد يحتمل الصواب أو الخطأ)

العديد من الأشخاص تبدأ في استخدام الفيناسترايد دون معرفة أن فيناسترايد يسبب في البداية نوعا من التساقط المؤقت في الحقيقة أي نوع من أنواع علاج تساقط الشعر أو الصلع الوراثي في البداية ستؤدي الي تساقط الشعر بشكل مؤقت وذلك لأن علاج مثل الفيناسترايد سيؤدي إلي جعل بصيلة الشعر تتجه من مرحلة الرحة (telogen) الي مرحلة النمو (anagen) مما يؤدي إلي فقدان وتساقط الشعر القديم في بداية استخدام الفيناسترايد (أو اي دواء يعمل في الحقيقة)

وفي الحقيقة هذه الدورة قد تحصل أكثر من مره وليست مقتصرة علي بداية العلاج فحسب فحتي الأشخاص الذين لا يعانون من الصلع الوراثي يمرون بفترات تساقط وفترات نمو ولكن الأمر يلاحظه الأشخاص الذن يعانون من الصلع الوراثي لأنهم يبحثون عنه بشكل دوري عكس الأشخاص الذين لا يعانون من الصلع الوراثي فهم لا يقومون بملاحظة هذا التغيرات البسيطة علي مدار العام

وهذا التساقط المؤقت الذي قد يحصل لأكثر من مره قد يتم اعتقاد أنه نتيجة زيادة مستقبلات الأندروجين وبالتالي زيادة مدي الصلع الوراثي

وما قد يزيد الأمر سوءا أن بعض الأشخاص تقوم بالتوقف عن استخدام الدواء عند ملاحظة التساقط المؤقت فيتوقفون عن العلاج وبالتالي يفقدون فوائد العلاج في وقف الصلع الوراثي (لذلك من المتوقع زيادة الأمر سوءا وليس التحسن من ذلك)

وكما تري هذه الدوره العنيفه من بدأ الدواء ثم التوقف عند حدوث التساقط المؤقت تجعل البعض يظن أن السبب هو الفيناسترايد الشرير وفي الحقيقة الشخص لم يقم بمعرفة طريقة عمل الدواء وما هو المتوقع وما هو غير المتوقع وقد يبدأ بنشر الاشاعات في الانترنت حول تجربته السيئة مع الفيناسترايد علي الانترنت والسوشيال ميديا

وأي شخص (احمق) سيقوم بقرائة منشوراتهم أو مقالاتهم ويظن أنها الحقيقة وقد يقوم هو الاخر بنشر هذه المعلومات الخاطئة وبالتالي زيادة الخوف أكثر حول هذا الدواء

ماذا عن زيادة حب الشباب ؟

بعض الأشخاص أيضا تتهم الفيناسترايد بزيادة كمية حبوب الشباب لديهم ولكن هذا ليس ممكن لإن الفيناسترايد لا يؤثر علي النوع الاول من انزيم ال 5ar وهو النوع النشط في الجلد وأيضا الأشخاص الذين يستخدمون الدوتاسترايد يشتكون من هذا العرض ولكن كبح الدوتاسترايد للنوع الاول من انزيم ال 5ar ليس كافيا لعلاج حب الشباب من البداية بمفرده لذلك فرصة up or downregulation ضئيلة جدا لذلك الأشخاص الذين يلومون حبوب الشباب علي فيناسترايد ليس صحيحا ففي الواقع سيكون هؤلاء الأشخاص يتعرضو لحب الشباب من البداية لذلك يجب عليك أخذ رأي طبيب جلدية مختص ومحاولة محاربة حبوب الشباب بالطرق المختلفة

ماذا عن زيادة الشهوة الجنسية ؟

هذا في الغالب ليس بسبب reflex hyperandrogenicty ولكن في الحقيقة هو بسبب أن الفيناسترايد كما ذكرنا في مقالة سابقة يقوم برفع مستويات التستوستيرون بحوالي من 9-15 % ولأغلب الأشخاص هذا غير كافي لإحداث تغير في الشهوة عامة ولكن لبعض الأشخاص قد يؤدي إلي زيادة في الشهوة الجنسية (في الحقيقة شهوتي الجنسية في تجربتي الشخصية للدواء زادت بشكل مبالغ به في بداية العلاج ولكن سرعان ما عادت هذه الشهوة إلي حالتها الطبيعية ولكن قد تكون زيادة الشهوة الجنسية ليست كليا بسبب الفيناسترايد ولكن قد تكون زيادة تبعا لسني فبداية تجربتي مع الفيناسترايد كانت في عمر ال 19 من عمري ) وبعض الأشخاص أيضا اخبروني أنهم لاحظو زيادة في الشهوة الجنسية والبعض الأخر لاحظ انخفاض في الشهوة ولكن هذه التغيرات بسيطة ولا تدوم لفترة طويلة وقد يعتبر البعض زيادة الشهوة ميزة ولكن في الغالب ستكون عرض جانبي لأنها قد تعيق عملك علي مدار اليوم .

الخلاصة

جميع الأشخاص الذين يزعمو أن الفيناسترايد سبب لهم حالة من Reflex Hyperandrogenicty يبنون تجربتهم علي معلومات ضعيفة (weak anectodal ) وأيضا تأثير النوسيبو (وهمي) قوي جدا في هذا الموضوع ملاحظة

 في بداية تجربتي مع الفيناسترايد كنت قد قرأت العديد من التجارب البشعة مع الدواء وذلك أعطاني تاثير وهمي رغم عدم وجود أي أعراض جانبية وقررت التوقف لفترة ولكن بعد قراءة الأبحاث حول هذا الموضوع فمثله مثل ال PFS هيا معلومات ضعيفة وليست مبنية علي أبحاث أو دراسات وكما أوضحت في المقالة الدراسات التي تحدثت في هذا الموضوع تشير إلي عكس ذلك

فبناسترايد هو أفضل علاج للصلع الوراثي متوفر الان في الاسواق ومدعوم بالاف التجارب والدراسات التي تبين مدي قوة تأثيره في منع/وقف الصلع الوراثي وهو حاصل علي موافقة الFDA مثله مثل المينوكسيديل لعلاج الصلع الوراثي .

أي شخص يحاول التلاعب في أفكارك ويجعلك تصدق أن الفيناسترايد سيقوم بأعراض غير متهم بها ويجب عليك أن تقبل بالزراعة أو علاجات أخري غير مجدية وغير مدعومة بالدراسات هو كاذب او مخادع أو جاهل

أنا لا اقول أن فيناسترايد عديم الأعراض الجانبية ولكن الدراسات جميعها تبين مدي أمان الدواء ومدي فاعليته علي المدي القصير والطويل أيضا

وجميع الأعراض الجانبية من الفيناسرتايد يمكن تفاديه بحدوث تعديلات في الجرعة بسيطة .

 

 

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn