Pharmacogon

أساسيات قبل البدأ بإستخدام السارم| وأشهر أخطاء المبتدئين

Table of Contents

إرتفاع شعبية السارمز في الوطن العربي

سارمز

السارمز حظي علي الإنتباه الكافي من صناع المحتوي الأجانب خارج الوطن العربي, وكعادة الأمر فنحن متأخرون 3-4 سنوات عنهم دائما فتجد صناع المحتوي هنا في العالم العربي مازالو يتحدثون عن مواضيع قديمة بينما تتجدد المواضيع خارجيا, والسارمز هو احد هذه المواضيع فمن الأشخاص الذين جعلو من الأمر ذا شعبية أشخاص مثل Greg Doucette و more plates more dates, وغيرهم الكثير, والذين أطاحو بالعديد من الإشاعات حول هذا الموضوع, ,وعلي الرغم ان هناك العديد من صناع المحتوي في العالم العربي الذين تحدثو عن الموضوع ولكن المعلومات المقدمة من قبلهم ضعيفة أو خاطئة أو غير مكتملة في هذه المقالة سأتحدث عن بعض الأساسيات حول موضوع السارمز لتثقيف المستهلك قبل بدأ شئ هو يجهل عنه العديد ومحاط بالعديد من الخطط التسويقية المبنية علي حقائق مزيفة بهدف جلب العميل وزيادة المبيعات فقط وعدم الإهتمام بصحتك فالسارمز تباع في الوطن العربي تحت مسمي المكملات الغذائية وأنها خالية من الأعراض الجانبية ولا تحمل أي أخطار بل يمكنك دمج أكثر من سارم للتمتع بالمزايا كلها وانها لا تحتاج إلي تنضيف أو أي بروتكول بعدها لإعادة مستويات الهرمونات إلي حالتها الطبيعية وأمنة تماما علي الكبد والأعضاء وهذا علي أرض الواقع غير صحيح تماما ومضلل للغاية وقد يؤدي إلي أعراض جانبية خطيرة وخاصة علي المدي الطويل.

في هذه المقالة سأتحدث عن بعض الإشاعات المتعلقة بإستخدام السارمز وأيضا بعض الأساسيات الأخري 

ملحوظة:هذه المقالة لا تعتبر إستشارة طبية أو قانونية أو صحية فالمعلومات المتاحة هنا هي معلومات للتعليم حول فوائدها وأضرارها تحت مبدأ تقليل الضرر علي قدر الإمكان أو الترفيه فقط لا تقم بتناول أي دواء أو مركب دون استشارة طبيبك أولا,والسارمز هي مواد مصرحة للبحث العلمي فقط وليست للإستهلاك البشري وتحمل العديد من الأعراض الجانبية .

قم بدراسة أي سارم قبل إستخدامه 

قبل البدأ بإستخدام أي سارم فيجب عليك معرفة التالي حوله بالتفصيل وهو : طريقة او كيفية عمله, وتأثيره علي الجسد والوظائف الحيوية, الجرعات المتاحة والمناسبة,التحاليل الازمة قبل البدأ وبعد الإنتهاء من السايكل,مدة التعرض للمركب,المكملات المطلوبة أثناء وبعد السايكل ومدي كبحه لمستويات التستوستيرون,وأيضا المصدر الذي سيتقوم بشراء المركب منه (أكثر من نصف السارمز مغشوشة) ! 

العديد من الأشخاص يقوم بسماع تجارب الأخرين سواء أصدقائه في الجيم أو صناع المحتوي أونلاين وسيخبره أن يقوم بإستخدام ذلك فهو لم يحصل علي أي أعراض جانبية منه ويبدأ بتجربة هذا المركب دون إطلاع عليه أو معرفة المعلومات المطلوبه حوله والناتج من ذلك العديد من الأعراض الجانبية : التثدي,حب الشباب,ضعف الإنتصاب,تقلب المزاج,الإكتئاب,الغضب,سرعة القذف,عدم القدرة علي النوم,تساقط الشعر,وغيرها من الأعراض المحتملة من إستخدام السارم. 

إذا لم تقم بمعرفة ماذا تضع في جسدك أو المشاكل التي تعرض نفسك إليها من إستخدامه أو ماذا تتوقع من سايكل من المركب المستخدم والأعراض الجانبية والجرعة المناسبة لك وكيفية عمل التعديلات في السايكل حسب الأعراض الجانبية التي ستواجهها فأنت ستقع في مشاكل كبيرة.

لذلك أنصحك بدراسة والبحث عن المركب الذي تود تجربته أولا قبل إستخدام أي سايكل.

إستخدام سارم كابح واحد فقط في كل سايكل

 

فيما يخص السارم فيمكنك القول أن less is more, بمعني أنه ليس بالضرورة أن تكون الجرعة الأكبر أو المركب الأقوي هو الأفضل لحالتك أو الأمثل للوصول لهدفك, بل يجب عليك تبني عقلية ماهي أقل جرعة أو أقل كمية من المركبات يمكنني الوصول بها إلي هدفي وتقليل الأعراض الجانبية علي قدر الإمكان وأن تضع صحتك في المقام الأول.

إذا قمت بإستخدام أكثر من سارم في أول سايكل لديك فستواجه العديد من الأعراض الجانبية التي يصعب تفاديها بالإضافة إلي أنك لن تستطيع تحديد مصدر هذا العرض الجانبي.

حتي إستخدام مركبين في أول سايكل لديك يعتبر مبالغ فيه.

فمثلا ستجد بائعين السارمز أو المروجين ليه ينصحو الأشخاص بإستخدام مثلا Ostarine مع LGD-4033 في نفس الوقت تحت مسمي (سايكل ضخامة) والناتج من ذلك أنك ستعاني من أعراض كبح التستوستيرون بشكل كبير جدا مما يجعلك غير قادر علي إكمال سايكل وقد تضطر إلي إنهاء السايكل بعد الأسبوع الرابع أو الخامس من شدة الاعراض الجانبية,و4أسابيع غير كافية لإكتساب كتلة عضلية أو قوة جسدية حقيقية فالمدة قصيرة جدا قد تحبس القليل من المياه والجلايكوجن في العضلات في هذه المدة ولكن لن تترجم هذه المكتسبات إلي أنسجة عضلية أو قوة مكتسبة دائمة بل هيا مكتسبات مؤقتة,وانت لا تعرف هل كان السبب في ذلك هو أوستارين أم ليجاندرول أم الأثنين معا 

لذلك فإستخدام سارم واحد كابح للتسوستيرون في أول سايكل هو خيار ذكي جدا وخاصة إذا كنت طبيعيا ولا تنوي علي إستخدام التستوستيرون من مصدر خارجي.

لذلك أبدا بمركب واحد فقط وراقب الاعراض الجانبية وكيف سيتعامل جسدك معه.

قم بمعرفة ماذا يعني PCT و OCT , ولماذا هم في غاية الاهمية وكيفية إستخدامهم بصورة سليمة.

Anabolic Androgenic Steroid Use Prevalence, Knowledge, and Practice Among Male Athletes in Eastern Province of Saudi Arabia
Anabolic Androgenic Steroid Use Prevalence, Knowledge, and Practice Among Male Athletes in Eastern Province of Saudi Arabia

معرفة كيفية عمل PCT بعد السايكل هو ضرورة.

علي الرغم ما تم إخبارك به,إذا كنت ستستخدم مركب سيقوم بكبح الغدد الصماء لديك فمن الحكمة أن تقوم بالتنضيف في مرحلة ما.

نعم هناك بعض الأشخاص الذين يستخدمون السارمز دون التنضيف بعد السايكل وستعود مستوياتهم إلي الحالة الطبيعية بصورة طبيعية,ولكن هذه ليست الحالة لنسبة كبيرة أيضا من الأخرين فسيكون أكثر أمانا أن تقوم ببروتكول تنضيف بعد السايكل لضمان استقرار النتائج وعدم خسارة الكتلة العضلية أو الطاقة والمجهود النفسي الناتج من التعامل مع مستويات تستوستيرون مكبوحة.

المركبات ذات التأثير الضعيف علي كبح التستوستيرون مثل الأوستارين فيمكنك الإكتفاء ب أراماستين بجرعة 75 مجم يوميا لمدة 4 أسابيع.

ولكن هذا لا يعاني أن هذا الخيار الأمثل في جميع الحالات.

فكل شخص سيعاني من الكبح بصورة مختلفة عن الأخر.

إذا عاني الشخص من كبح شديد في مستويات التستوسيترون نتيجة إستخدام سارم قوي بجرعة كبيرة أو لفترة طويلة أو إستخدم مركبين أو أكثر معا فسيلاحظ كبح شديد وسيحتاج إلي بروتكول قوي جدا وسيحتاج إلي عمل التحاليل بصورة مستمرة حتي عودة المستويات إلي الحد الطبيعي. 

الإستمرار في التمرن بصورة عنيفة بعد السايكل والإلتزام بدايت متوازن بعد السايكل بصورة صارمة 

Weekly Diet plan. Meal Plan for a week, calendar page, shopping list, water drinking schedule. Diet plan page. Horizontal blank form. Vector illustration. Water reminder. Healthy diet. Daily nutrition planning.

غلطة كبيرة جدا جدا جدا يقع بها العديد من مستخدمي السارمز, ألا وهي أن يقوم بالتمرين بصورة عنيفة أثناء السايكل ويلتزم إلتزام صارم بالدايت وبعد إنتهاء السايكل يفقد الشغف أو الإهتمام فيتمرن بصورة ضعيفة جدا أو لا يقوم بالتمرين من أساسه وأيضا يبدأ في عدم الأكل بصورة مثالية أو يقوم بتناول العديد من الطعام الغني بالسعرات الحرارية.

إذا قمت بالتمرين والدايت بصورة مثالية أثناء السايكل وحظيت بنتائج ممتازة فهذا لا يعني أن تقوم بالراحة ببساطة لأنك خارج السايكل الان. 

العامل الرئيسي الذي سيحدد هل ستحتفظ بالمكتسبات العضلية من السارم هو أن تستمر في التمرين والإلتزام بالدايت بعد إنتهاء السايكل. 

العديد من الأشخاص يظنون أنه بعد إنتهاء السايكل وإنتهاء العامل البنائي المساعد أنه لا فائدة من التمرين أو الإلتزام بدايت متوازن ويبدأون بالكسل. 

هذا أمر خطير جدا علي المكتسبات العضلية وأيضا علي صحتك لأنك في الغالب ستفقدها كلها وأيضا ستعيق جسدك من القيام بوظائفه الحيوية السليمة لضمان عودة نشاط الغدد إلي مستوياتها الطبيعية وسيظل يعاني أكثر من إصلاح الكبح الذي أحدثه لنفسه. 

يجب عليك أن تتمرن بصورة جادة مثل ما كنت أثناء السايكل ,وأن تلتزم بدايت متوازن بعد الخروج من السايكل لضمان بقاء الكتلة العضلية وأيضا إصلاح الكبح الناتج في نظام الغدد الصماء الخاص بك. 

التخطيط الجيد قبل وأثناء وبعد السايكل والإلتزام بالتحاليل قبل وبعد السايكل 

 

 الأمر الوحيد الذي يجب أن تعلمه أن بناء العضلات هي رحلة بطيئة وطويلة.

يجب عليك أن تحظي بتوقع مناسب لما ستكتسبه من سايكل السارم فلن يجعل السارم منك لازار أو سيرجي.

لن تستطيع بناء كتلة عضلية ملحوظة في سايكل يمتد 4 أسابيع حتي لو أخذت جميع الهرمونات في العالم,فالقيام بعمل سايكل 4 أسابيع مع الإعتقاد أنك ستحظي بنتائج ممتازة أو نتائج يمكن الحفاظ عليها هو تفكير ساذج.

البالك الجيد يجب أن تتراوح الفترة من 8-12 أسبوع,وللبعض الأخر يجب أن تستمر لفترة أطول .

ولكن في إطار السارمز وخاصة المبتدأين,  فأقصي مدة ستستطيع في الغالب الإلتزام بسايكل هي8- 12 أسبوع فقط . وستقوم بملاحظة نتائج جيدة جدا.

بعد شهرين أو ثلاثة أشهر ستبدأ المكتسبات العضلية بالتباطئ وذلك للعديد من الأسباب مثل إرتفاع نسبة المايوستاتين ولعودتها إلي المستوي الطبيعي يجب عليك التوقف  وإستعادة وظائف الغدد الصماء لديك. 

الأشخاص الذين يقومون بسايكل 4 أسابيع أو أقل من LGD-4033 أو الأوستارين علي أمل الحصول علي نتائج ملحوظة هو أمر لا فائدة منه 

كل ما ستحصل عليه هو بعض فوائد الإحتفاظ بالجلايكوجين و النيتروجين,زيادة الدورة الدموية ونسبة ضئيلة جدا من الكتلة العضلية 

والمركب لن يصبح متشبعا في جسدك بصورة كافية لحدوث أي تضخم في العضلات يمكن الحفاظ عليه بعد الإنتهاء من السايكل.

إذا كنت تحاول التضخيم أو الزيادة العضلية فمدة السايكل يجب أن تكون لمدة كافية لزيادة كمية مناسبة من الكتلة العضلية.وأيضا لزيادة قوتك بصورة ملحوظة مع زيادة السعرات الحرارية بصورة بسيطة جدا وتدريجية علي مدار السايكل.

الفائدة من إستخدام السارمز أثناء عجز في السعرات الحرارية هو الحفاظ علي الكتلة العضلية وليس في الغالب لبناء كتلة عضلية. 

الدايت والتمرين هم المحدد الرئيسي لنجاح أو فشل السايكل 

 

ما فائدة تعريض جسدك للكبح في مستويات التستوستيرون والعديد من المخاطر لصحية إذا كنت لا تعرف كيف تتمرن أو تلتزم بنظام غذائي؟ 

لا يوجد 

أعرف العديد من الأشخاص الذين انتهو من السايكل بكتلة عضلية أقل مما كانو عليه قبلها وذلك لأنهم لا يعرفون كيفية التمرن بصورة سليمة أو الإلتزام بدايت بصورة صحيحة مما يعيق رجوع مستويات التستوستيرون إلي حالتها الطبيعية وتظل وظائف جسدهم في صورة أقل من الطبيعي وأيضا عدم تناول كمية سعرات مناسبة للحفاظ علي الكتلة العضلية وينتهي بهم الحال بكتلة عضلية أقل نتيجة لهذه العوامل.

التمرين والدايت هما حجر الأساس لبناء العضلات, الأشخاص الذين لا يتمتعون بنتائج ملحوظة أثناء السايكل هو من رأي بسبب أنهم لا يعرفون كيفية التمرن أو الإلتزام بدايت بصورة سليمة أو كافية لحدوث التضخم العضلي.

لذلك من الجيد تخطيط جدول تمريني مناسب مع خطة غذائية متوازنة قبل واثناء وبعد السايكل لضمان أفضل النتائج بأقل الاعراض الجانبية الممكنة.

الصبر

 

هذه هي أهم خطوة

بناء العضلات وفقدان الدهون ثم بناء العضلات وفقدان الدهون مرة بعد الأخري هو إلتزام ومشوار طويل للوصول إلي هدفك وتحقيق جسد مميز,قد تبدو النتائج بطيئة أو غير موجودة للأشخاص الذين لا يتحلون بالصبر.

حتي علي مدار السايكل الجميع يريد زيادة 15-20 باوند من العضلات ولكن الأمر لا يسري هكذا ل 99% من الأشخاص.

فالهرمونات البنائية أو السارمز بالتحديد هي وسيلة مساعدة أو مكملة لدايت مثالي ونظام تمرين قاسي ومناسب ولن تحقق لك أي نتائج دون معرفة كيف تتمرن وكيف تلتزم بدايت مثالي.

بناء جسد مميز يتطلب سنوات من التمرين والتغذية السليمة حتي للأشخاص المميزين جينيا في هذه اللعبة فيستغرقهم الأمر أيضا مدة طويلة لذلك يجب عليك أن تتحلي بالصبر طوال هذه المدة,وان تبني عادات جيدة وإيجابية علي المدي الطويل بدلا من الإعتماد علي النتائج السريعة.

من أين الحصول علي معلومات شاملة عن السارمز ؟ 

الإنترنت ملئ بالمعلومات الخاطئة عن السارمز إذا كنت تبحث عن مصدر جيد لتعلم كل شئ يخص إستخدام السارمز من الألف للياء دون تحيز أو تفخيم أو تضليل في حق السارمز فقد جئت إلي المكان المناسب

الكتاب يشمل (جميع المركبات تحت تنصيف السارمز والمواد للبحث العلمي فقط-مركبات التنضيف -PCT-OCT – التحاليل – المكملات المستخدمة-الفوائد-الأضرار-مقارنات بين السارمز والهرمونات البنائية-الجرعات للرجال والنساء)

الكتاب سيقوم بتوفير عليك العديد من الأموال والعديد من المشاكل الصحية الغير مرغوب بها وقد تتعرض لها نتيجة المعلومات الخاطئة وطبعا نحن لا نود ذلك

لذلك من الحكمه شراء الكتاب وتثقيف نفسك بشكل كافي قبل البدأ بإستخدام مركبات قد تسبب لك(ضعف الإنتصاب-التثدي-ضعف جنسي-الإكتئاب-الأرق-كبح التستوستيرون-مشاكل في الكولسترول-تسمم الكبد )

والعديد من الأعراض الأخري التي يمكن تجنبها ببساطة بزيادة معلوماتك عن هذا الموضوع.

هذا الكتاب الإلكتروني يحتوي علي أكثر من 120 صفحة تتحدث فيها عن كل ما يخص السارمز من الألف للياء.

لشراء الكتاب :اضغط هنا

 

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on linkedin
LinkedIn